عاجل

جلسة الإستماع في الكونغرس لمدير البريتيش بيتروليوم كانت أكثر من صعبة، سواء على أعضاء الكونغرس الذين لم تنجعهم الإجابات أو على إدارة الشركة. فكانت أشبه بعملية استجواب من لجنة تحتاج إلى استماع إجابات من شخص لا يحمل الجواب الشافي.

من جهته الرأي العام الأميركي، كرر امتعاضه من خطوات البي بي لا سيما سكان لويزيانا الذين كانوا ينتظرون من هذه الجلسة تقديم حلٍ لتعطل أعمالهم.

كلمات حادة وأسئلة صعبة خاطب بها النواب الأمريكيون مدير المجموعة الذي أعرب عن تفهمه لمشاعر الأمريكيين نظراً لحجم الكارثة وتأثيراتها المدمرة على المنطقة، فيما قدرت تكاليف التسرب بعد ستين يوماً بمائة مليار دولار.