عاجل

تقرأ الآن:

واشنطن ستواصل إستراتجيتها في أفغانستان رغم إقالة ماكرستال


العالم

واشنطن ستواصل إستراتجيتها في أفغانستان رغم إقالة ماكرستال

إقالة قائد القوات الأميركية في أفغانستان ستانلي ماكرستال لا تعني تغيير إستراتيجية
الولايات المتحدة في أفغانستان. أوباما ركز على على أنّ المهمة التي تقوم بها القوات الأميركية في أفغانستان تتطلب الوحدة داخل فريقه الخاص بالأمن القومي. أوباما عيّن ديفيد بترايوس خلفاً لماكرستال.

الرئيس الأميركي اعتبر إقالة ماكرستال قراراً صائباً بالنسبة للأمن القومي، منتقداً ما صدر عنه من تصريحات تهكمية إلى صحيفة رولينغ ستون. أوباما قال إنّ سلوك ماكرستال من خلال تصريحاته وإنتقاداته لا يتطابق مع سلوك قائد عام للقوات.

إقالة ستانلي ماكرستال سببها المقال الذي انتقد فيه بسخرية نائب الرئيس جوزيف بايدن. ماكرستال وصف أحد مساعدي أوباما بالمهرج كما نعت آخر بالحيوان الجريح وهو ما اعتبره أوباما سوءاً للتقدير.

الأمين العام للحلف الأطلسي أشاد بالخدمة التي قدمها ماكرستال حيث قال: “ حتى وإن لم يعد القائد، فإنّ المقاربة التي ساهم في وضعها في أفغانستان هي الجيدة. وهذه الاستراتيجية لا تزال تحظى بدعم الحلف الأطلسي وسنواصل تطبيقها”.

إقالة الجنرال ستانلي ماكرستال قد تعرقل الأهداف التي سطرتها واشنطن في أفغانستان خاصة وأنها تعتزم سحب قواتها في صيف العام المقبل.