عاجل

تقرأ الآن:

زعما العالم منقسمون حول سياسات التقشق وبرامج التحفيز


كندا

زعما العالم منقسمون حول سياسات التقشق وبرامج التحفيز

زعماء العالم في قمة مجموعة ال 20 يسعون جاهدين لتشكيل جبهة موحدة للحفاظ على الانتعاش الاقتصادي العالمي وإصلاح القطاع المصرفي.

ففي مدينة تورتنو الكندية اجتمعوا هم منقسمون بين سياسات التقشف وترشيد الإنفاق من جهة والاستمرار في برامج التحفيز من جهة أخرى.

الرئيس أوباما يعتقد أن الاقتصاد العالمي يحتاج الى مزيد من التحفيز في حين يرى الاوروبيون ان المزيد من التقشف هو المفتاح.

نسخة من مشروع البيان الختامي للقمة الذي سيصدر في وقت لاحق اليوم اظهرت الاختلافات التي حاول المجتمعون اخفاءها بدبلوماسية ومن المتوقع ان لا تخرج القمة بقرارات كبيرة ..

اما حول الاصلاحات المالية ، فيوضح مشروع البيان ان القادة يميلون الى خيار فرض ضريبة على المصارف امر لم يتفق عله القادة بالاغلبية

الزعيمان الاميركي والبريطاني عقدا اجتماعا على هامش القمة تناول االاوضع في افغانستان والعراق ولم يخل من الحديث على مونديال كأس العام حيث تبادلا الجعة للوفاء برهانهما على مباراة المنتخبين الانجليزي والامريكي في كأس العالم والتي انتهت بالتعادل.