عاجل

عاجل

لجنة متابعة فضائح الكنيسة تقدم استقالتها في بلجيكا

تقرأ الآن:

لجنة متابعة فضائح الكنيسة تقدم استقالتها في بلجيكا

حجم النص Aa Aa

الفضائح الجنسية تعصف مجددا بالكنيسة الكاثوليكية في بلجيكا . اللجنة الخاصة المستقلة المكلفة بمتابعة ملف التحرشات الجنسية التي اقترفها قساوسة كاثوليك بحق قاصرين تتقدم باستقالة جماعية .رئيسة اللجنة شرحت كيف تم دهم الكنائس و منازل الاساقفة موضحة ان اللجنة لا يمكنها متابعة عملها في حال غياب الثقة .

قرار الاستقالة جاء عقب عمليات دهم قامت بها الشرطة على مقر اسقفية كاثوليكية بحثا عن ادلة تتعلق بقضية اتهام احد الرهبان بالاعتداء الجنسي على اطفال . مصادرة بعض الوثائق و المواد من المقر الرئيس للكنيسة و من مكان اقامة كبير الاساقفة السابق في بلجيكا .
البابا بنديكتس السادس عشر ندد بعملية المداهمة التي نفذتها الشرطة و في رسالة دعم باباوية لرئيس اساقفة بروكسل استنكر الاسلوب الذي جرت عبره التحقيقات متحدثا عن انتهاكات حرمة قبور الرهبان خلال التفتيش عن وثائق تتعلق بالعملية .

امر اثار جدلا كبيرا في خارجية الفاتيكان التي اعربت عن دهشتها العارمة للطرق التي اتبعت في عملية التفتيش .

الفضائح الجنسية التي تورط فيها عدد من رجال الدين شملت كنائس في عدد من الدول الاوروبية بما فيها المانيا مسقط رأس البابا .