عاجل

تتواصل الإستعدادات حثيثة في ولايات لويزيانا و تكساس جنوب الولايات المتحدة الأمريكية لمواجهة إعصار “ألكس” الذي بدأ يقترب من السواحل بسرعة رياح بلغت خمسة و سبعين ميلا في الساعة و من المتوقع أن يضرب منطقة خليج المكسيك في الساعات القليلة المقبلة حسب ما أعلن عنه مسؤولو مركز الأعاصير هوريكان.

في لويزيانا يخشى السكان أن يتسبب الإعصار في وصول بقع النفط إلى اليابسة.

الإعصار أرغم شركة بريتش بيتروليوم على تقليص عملياتها لمعالجة البقعة النفطية في خليج المكسيك رغم أنه لا يزال يبعد مئات الكيلومترات إلى اقصى الشرق.

يذكر أن عاصفة “ ألكس” أدت إلى مقتل عشرة أشخاص في أميركا الوسطى بسبب قوة السيول.