عاجل

تقرأ الآن:

باروزو يجدد ثقته في قدرة بلجيكا على قيادة دفة السفينة الأوروبية


أوروبا

باروزو يجدد ثقته في قدرة بلجيكا على قيادة دفة السفينة الأوروبية

حكومة ايف لوترم ومفوضية جوزيه مانويل باروزو جنبا إلى جنب من أجل إنجاح رئاسة بلجيكا الدورية للاتحاد الأوروبي. بلجيكا التي تعد عضوا مؤسسا للاتحاد الأوروبي تواجه هذه المرة عدة تحديات داخلية وخارجية في ظل وجود حكومة تصريف أعمال بانتظار ولادة الائتلاف الحكومي الجديد.
رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروزو يصرح : “ ثقتي في بلجيكا تقدر بنسبة مائة في المائة. الأحداث السياسية التي تعرفها تحدث في بلدان أخرى وهي ليست البلد الوحيد الآن الذي سيعرف تغييرا على مستوى الحكومة”.
رئيس الوزراء البلجيكي إيف لوترم كان شدد على أن بلاده ستعمل من أجل العودة إلى النمو الاقتصادي وتطوير سوق العمل وإحراز تقدم فيما يخص ملف تصحيح الموازنات وتعزيز الرقابة المالية.
المرحلة الانتقالية التي تمر بها أوروبا بعد دخول معاهدة لشبونة حيز التنفيذ نزلت بردا وسلاما على الحكومة البلجيكية لتترك المجال لهارمان فان رومبوي ليثبت أقدامه كرئيس دائم للمجلس الأوروبي.
كما كشفت بروكسل عن العمل الفني الذي يرمز لرئاستها لأوروبا حيث تم وضع تماثيل لعرض ملابس قديمة في إشارة للسنة الجارية باعتبارها سنة مكافحة الفقر والتهميش الاجتماعي.