عاجل

عاجل

مهرجان الجاز في فيينا مخصص للانشاد

تقرأ الآن:

مهرجان الجاز في فيينا مخصص للانشاد

حجم النص Aa Aa

ككل عام، وفي دورته الثلاثين، بدأ مهرجان الجاز في فيينا على المسرح الروماني الاثري، نهاية شهر حزيران/يونيو. لكن ادارته خصصت هذه الدورة لاصول الجاز والغناء.
ويستقبل هذا المهرجان، كعادته اضافة الى الجاز، موسيقى البلوز والغوسبيل والروك والموسيقى الافريقية الكوبية.
ويؤكد مدير المهرجان جان بول بوتييه ان للانشاد فن خاص، “الجاز لا يغنى، كالروك ان رول، كما تغنى الموسيقى الكلاسيكية.”
المغنية شاينا موزس، احيت ذكرى المغنية الاميركية دينا واشنطن الملقبة بـ“ملكة البلوز”. انها اسطورة الخمسينيات عشقها سكان الغيتوز في اميركا، لكنها غير مشهورة في اوروبا.
وشاينا موزس هي ابنة المغنية الاميركية دي دي بريدجواتر. تقيم اليوم في فرنسا، حيث تعمل ايضاً كمقدمة برامج تلفزيونية، مؤلفة ومنتجة. تقول:
“قالت لي امي لا تدعي احداً يدعول بمغنية جاز. لانك حين تكونين مغنية جاز لن يمكنك ان تخرجي من هذا الاطار. لكن، اول ما قالته لي امي عن الموسيقى انه عليك ان تحترمي موسيقييك. ثم قالت لي “غني النغم اولاً” يمكن ان تتمتعي بمهارة ارتجال عظيمة، لكن تعلمي ان تغني النغمة اولاً.”
بدورها، دي دي بريدجواتر، كرمت مغنية الجاز بيلي هوليداي التي اشتهرت في خمسينيات القرن الماضي. صوتها وحياتها المأساوية، وشخصيتها كان لهم تأثر على دي دي التي لعبت شخصيتها في فيلم ليدي داي عام الف وتسعمئة وستة وثمانين.

دي دي بردجاوتر وشاينا موزس تقومان بجولة في اوروبا مع البوميهما الجديدين.

اما مهرجان الجاز في فيننا فمستمر حتى التاسع من شهر تموز/يوليو.