عاجل

عن عمر يناهز خمسة وسبعين عاما، توفي المرجع الشيعي العلامة محمد حسين فضل الله في بيروت، بعد معاناة مع المرض جراء إصابته بنزيف داخلي حاد.

ويعد العلامة العقل الذي أطلق المقاومة ضد اسرائيل، إذ كان فضل الله المرشد الروحي لتنظيم حزب الله اللبناني في بداية تأسيسه في الثمانينات، اثر الاجتياح الاسرائيلي للبنان.

مواطن لبناني:
“هو بالنسبة إلينا مرشدنا وسند لظهورنا…هو كل شيء في حياتنا”

مواطن لبناني:
“كان مرشدا ليس على مستوى لبنان فقط بل وعلى مستوى العالم أجمع”

وتنسب الى شخصية العلامة فضل الله رؤيتها المعتدلة لنواحي اجتماعية، خاصة فيما تعلق بالمرأة، وهو شخصية ترفض الفتنة ويطلق الفتاوى لتحريمها، ومن ذلك تحريم ممارسات الشيعة المتعلقة بالجلد واللطم أثناء احياء شعائرهم، وتحريم ختان الاناث، وتحريم جرائم الشرف.

وكثير من اللبنانيين يعتبرن رسالته وأحاديثه موعضة للناس تتخطى الحدود، ويمكن أن تقرأ في المسجد، وحتى في الكنيسة.