عاجل

تضامناً مع الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط الذي اُسِر منذ أربعة أعوام على يدِ حركة حماس على تخوم غزة، تجمع آلاف الإسرائيليين أمس في سديروت لإحياء الذكرى الرابعة لإحتجازه. المجتمعون نظموا حفلاً موسيقياً ضخماً أشرف عليه المايسترو
الهندي زوبين ميتا بمشاركة ثمانين موسيقيا، عزفوا معاً مقطوعات لفيردي وموزار وبيتهوفن.

زوبين ميتا أشار إلى أنّ كل نوتة موسيقية موجهة إلى شاليط وأنّ الحفل هدفه التحرك
كي يُسمح بالزيارة التي تقوم بها عائلة شاليط بهدف تسريع المفاوضات. هذه الحركة حسب زوبين ميتا عبارة عن وسيلة ضغط على الحكومة كي تتحرك وتفعل شيئا.

عائلة جلعاد شاليط بدأت الأسبوع الماضي مسيرة تضامن كبرى عبر إسرائيل حتى مقر رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو في القدس للمطالبة بإطلاق سراح ألف معتقل فلسطيني وهو الشرط الذي وضعته حماس لتحرير الجندي شاليط.

قطاع غزة شهد بدوره تظاهر العشرات من الفلسطينيين الذين طالبوا الدولة العبرية بإطلاق سراح ذويهم الذين تحتجزهم إسرائيل.