عاجل

تقرأ الآن:

سكان مدينة لاكويلا الإيطالية يتظاهرون في روما


إيطاليا

سكان مدينة لاكويلا الإيطالية يتظاهرون في روما

خرج آلاف المتظاهرين اليوم إلى شوارع العاصمة الايطالية روما، احتجاجا على عدم وفاء الحكومة الإيطالية بوعودها لإعمار مدينة لاكويلا بعد الزلزال الذي ضربها العام الماضي.
أغلب المتظاهرين هم من سكان المدينة المنكوبة وصلوا إلى روما للفت نظر الرأي العام والحكومة إلى استمرار مأساتهم.
المتظاهرون رددوا عبارة “العار العار” مع هتافات مناوئة للحكومة، المسيرة الاحتجاجية توقفت مفابل مبنى البرلمان الإيطالي، فيما حاول البعض الاقتراب من مكتب رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلسكوني.
كما لم تخلو المسيرة من بعض الصدامات مع رجال الشرطة.إحدى المتظاهرات تقول:“الأوضاع في لاكويلا على حالها، فقط أعيد بناء 19مبنا سكنيا، الدمار في المنازل باق كما هو لم يعيدوا بناء شيء”
“الأوضاع في لاكويلا على حالها، فقط أعيد بناء 19مبنا سكنيا، الدمار في المنازل باق كما هو لم يعيدوا بناء شيء”
فيما قال متظاهر آخر:
“لماذا هؤلاء الناس هنا؟ ليس فقط هؤلاء، هناك العديد غيرهم بقوا في لاكويلا لأنهم لم يتمكنوا من الحضور ، لإنهم يعملون، من استطاع الحضور إلى هنا أراد أن يبين إلى إي حد الأمور سيئة في مدينتنا.. فالكثيرون ما زالوا بدون منازل رغم وعود المسؤولين”

وكان زلزال ضرب مدينة لاكويلا وسط إيطاليا في أبريل/ نيسان العام الماضي أودى بحياة أكثر من 300شخص ودمر منازل ومعالم أثرية في المديتة.
رئيس الوزراء برلسكوني وعد وقتها بإعادة بناء منازل لحوالي 300 ألف شخص شردهم الزلزال.