عاجل

تقرأ الآن:

سربرينيتشا تبكي ضحايا مجازر عام خمسة و تسعين


صربيا

سربرينيتشا تبكي ضحايا مجازر عام خمسة و تسعين

بعد خمسة عشرة عاما على وقوع مجزرة من ابشع مجازر القرن، يعيش اهالي سربرينيتشا لحظات صعبة. السنوات الطويلة لم تستطع محو لوعة الفراق على اب او زوج او حفيد .
الناجون حضرو، جاؤوا باكين و مكرمين دفن موتاهم .
اجسا تتحدث عن مدى الحزن الذي تشعر به لفقدها زوجها و ابناءها
اما سيليفتا تصلي دوما من اجل معرفة حقيقة ما جرى في مثل هذا اليوم

حفل تشييع رفاة الضحايا سيشهد هذا العام جضورا دوليا و اقليميا كبيرا ، من المتوقع ان يحضره اكثر من خميسن الف شخص من بينهم رؤوساء دول و حكومات .
المسيرات المنددة بالمجازر و المطالبة بحقوق الانسان تجوب المدينة في يومها الثاني .
ذكرى ابادة اكثر من ثمانية الاف مسلم ، لا تفارق تاريخ اوروبا الحديث.

تصفحوا نشرتنا الخاصة حول هذا الموضوع