عاجل

حديث على الهاتف مع والدة غاليرمو فاريناس

تقرأ الآن:

حديث على الهاتف مع والدة غاليرمو فاريناس

حجم النص Aa Aa

في كوبا، كان الإضراب عن الطعام والشراب الذي نفذه غاليرمو فاريناس حاسماً وفعالاً في تحقيق مطلب الإفراج عن السجناء السياسيين. في الثامن من الشهر الجاري، وعلى إثر الزيارة التي قام بها المنشق الكوبي هيكتور بالاثيوس قطع فاريناس إضرابه ونُقل إلى العناية الفائقة في مستشفى سانتا كلارا حيث تحدثت يورونيوز هاتفياً مع والدة فاريناس التي قالت:

أليسيا هرنانديز: “ما زال ابني في وضع صحي حرج لكنه تحسن قليلاً وهو يتناول الآن بعض العصائر الطبيعية وبعض الحساء ويشرب الماء . إنه في حالة واعية ومستيقظ وقد استعاد بعض حيويته وعاد ضغطه إلى الحالة الطبيعية وكذلك نبض القلب لكنه يشكو من آلام كثيرة فقد تراجع أداؤه الصحي كثيراً بسبب مئة وأربعة وثلاثين يوماً من الإضراب عن الطعام”.

يورونيوز: وكيف هي حالة معنوياته؟

أليسيا هرنانديز:“معنوياته مرتفعة جداً إنه متفائل جداً وكما قلت لك إنه في أتم وعيه”