عاجل

عاجل

دراسة المانية عن ادوية انقاص الوزن

تقرأ الآن:

دراسة المانية عن ادوية انقاص الوزن

حجم النص Aa Aa

دراسة طبية لخبراء تغذية المان اكدت عدم فعالية ادوية انقاص الوزن من مثبطات الشهية وفيتامينات و اعشاب خاصة
توماس الروت مدير معهد التغذية وعلم النفس في جامعة غونتغن الطبية اشار الى
انه تم اختبار العديد تلك الادوية المشهورة ولم يكن هنالك اي نتائج تدل على فقدان الوزن

الدكتور توماس الورت رئيس معهد التغذية وعلم النفس في جامعة غوتنغن الطبية يقول :“اعتقد ان هذه الرسالة مهمة جدا للمستهلكين من الناس الذين يذهبون الى الصدليات وينفقون من اجل لاشي الكثير من الاموال على ادوية انقاص الوزن وهذه الاموال كانها ترمى من النافذة ,هذه الادوية لاتفيد بشي هي تاثير وهمي فقط ويمكن الحصول على هذا التأثير الوهمي دون انفاق كل هذا المال . في كل عام تنفق ملاايين اليورو على ادوية انقاص الوزن و املا من المستهليكن لها بانقاص وزنهم والتخلص من الشحوم وهذه الادويه تكون عبارة عن مثبطات للشهية ولا تحتوي على اي فعالية لازلة الدهون الدراسة اشارت الى عدم تناسب ارتفاع اسعار هذه الادويةا مع مستوى فعاليتها .

توماس اليروت رئيس معهد التغذية وعلم النفس في جامعة غوتنغن الطبية يقول :“ان نسبة تكاليف هذه الادوية لا تصدق اقل سعر لدواء تخفيف الوزن مثلا يبلغ اثنيين يورو كعلاج لمدة شهرين واغلى سعر لدواء معالجة السمنة الى ثلاثمئة يورو في شهرين ايضا كعلاج مستمر تخيل ان ترمي ث300يورو مقابل لاشي .

اعتمادا على دراسة الروت الطبية فان هذه الادوية ليس لها اي اثار سلبية .
ولكنها في ذات الوقت قد تكون خطيرة
حسب دراسات اخرى نشرت على صفحات الانترنت
ادوية انقاص الوزن لا تؤدي الهدف الذي وجدت من اجله
ولكنها في النهاية تعطي الشعور بالراحة النفسية للمستلهك الذي يعتقد انها فعالة ويستمر في شراء عبوات الوهم بانقاص الوزن .