عاجل

تقرأ الآن:

منتجو الحليب الإيطاليون يحتجون أمام البرلمان


إيطاليا

منتجو الحليب الإيطاليون يحتجون أمام البرلمان

آلاف منتجي الحليب الإيطاليون تجمعوا اليوم أمام البرلمان حيث تُناقش خطة حكومية تقشفية تتعارض مع مصالحهم.

المنتجون يطالبون بأن ترد لهم الأموال التي دفعوها كغرامات لتجاوزهم سقف الإنتاج المسموح به من طرف الاتحاد الأوربي، وذلك بعد أن علقتْ الحكومة العمل بهذه الغرامة إلى غاية نهاية العام الجاري.

التعليق أدى إلى إعفاء منتجين من دفع الغرامات، لأنهم لم يكونوا قد سددوا بعد.

سيرجيو ماريني رئيس أكبر نقابة فلاحية في إيطاليا:
“إلى غاية الآن، لا يوجد سوى خيارين: إما أن تُجبرَ السلطةُ الذين لم يدفعوا بعد على التسديد، أو أن تُرَدَّ لنا مبالغ الغرامات التي دفعناها. وإذا لم تخترْ السلطةُ بين هذا الحل أو ذاك، فستكون هناك اضطرابات اجتماعية لا نهاية لها”.

آلدو كروتي أحد منتجي الحليب أوضح أن تجاوز سقف الإنتاج حيوي له ولزملائه في القطاع:
“اليوم إذا لم يبلغ إنتاجُك سقفا معينا فإنك لن تحقق أرباحا. إذن، إما أن يدفع الآخرون غراماتهم أو على السلطة أن تعيد لي مبلغ الغرامة الذي دفعته، لأنني بحاجة إليه لتسديد ديوني الكبيرة”.

حكومة برليسكوني تجد نفسها اليوم بين مطرقة منتجي الحليب المحتجين، الذين يعتبرون تجاوز السقف الأوربي للإنتاج ضروريا لتحقيق الأرباح، وسندان مقاييس الاتحاد الأوربي في هذا القطاع. وهي مقاييس لا يمكن تجاوزها دون التعرض لعقوبات.