عاجل

تقرأ الآن:

وفاة أكثر من اثني عشر شخصا في موجة صقيع في البراغواي


باراغواي

وفاة أكثر من اثني عشر شخصا في موجة صقيع في البراغواي

موجة صقيع اجتاحت العديد من بلدان اميركا الجنوبية اودت بحياة العشرات جلهم من المشردين والفقراء. في البراغواي اعلنت السلطات مقتل اثني عشر شخصا على الاقل بعد انخفاض درجة الحرارة الى عشر درجات تحت الصفر حالة الطوارىء اعلنت في البلاد لمساعدة الأشخاص بدون مأوى، إذ خصصت لهم الحكومة ملاجىء مؤقته تتسع للمئات منهم رئيسة خدمات الطوارئ في اسونسيون تقول: “في الوقت الراهن جميع الملاجئ مجهزة بالكامل نحاول تأمين كل ما بوسعنا من امكانيات لنجنبهم النوم في الشوارع. لقد كان الطقس شديد البرودة ليلا ومع سوء الاحوال الجوية هذه قد ترتفع حالات الوفيات والاصابة بالامراض” خبراء الارصاد الجوية اعلنوا ان موجة من الصقيع توثر على العديد من البلدان بما فيها البرازيل والأرجنتين وبيرو. شدة البرودة ادت الى تعطل بعض محطات الكهرباء والغاز بسبب ارتفاع اعداد المستخدمين لادوات التدفئة. ويبقى الفقراء المشردون الاكثر عرضة للخطر.

ديفيد كامرون في واشنطن: شركة "بي بي" مسؤولة عن التسرب النفطي، لكن لا علاقة لها بالإفراج عن المقرحي

الولايات المتحدة الأمريكية

ديفيد كامرون في واشنطن: شركة "بي بي" مسؤولة عن التسرب النفطي، لكن لا علاقة لها بالإفراج عن المقرحي