عاجل

في زوريخ ، سجل بنك كريدي سويس ، ارتفاعا بسيطا في سعر الفائدة قارب المئة و ستين فرنكا سويسريا مقارنة مع العام الماضي .

صافي تدفق رأس المال ارتفع الى اربعة عشر و نصف مليار فرنك في مقابل ثلاثة عشر في المئة للبنوك الخاصة .

المحللون الاقتصاديون لاحظوا تحسنا قارب الستة عشر في المئة مقارنة مع النصف الاول من العام .

التحسن الذي حققه المصرف يأتي اثر اتهام السلطات الألمانية البنك بمساعدة مودعين للافلات من الضرائب من خلال سرية الحسابات المصرفية السويسرية وذلك استنادا الى معلومات عن ان ودائع 20 الف من العملاء الألمان لدى البنك السويسري تمت سرقتها من البنك وبيعها للسلطات الألمانية.