عاجل

عاجل

مسلسل الخلافات الفنزويلية الكولومبية يتواصل

تقرأ الآن:

مسلسل الخلافات الفنزويلية الكولومبية يتواصل

حجم النص Aa Aa

العلاقات الفنزويلية الكولومبية من سيء إلى أسوأ. الرئيس هيغو شافيز ولدى استقباله أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا أعلن عن قطع علاقات بلاده مع كولومبيا.
الرئيس الفنزويلي هيغو شافيز يقول : “ نحن في فنزويلا بدأنا في قطع أي اتصال مع الحكومة الكولومبية. لنأمل أن لا يحدث أي شيء خطير خلال الأيام الأخيرة للرئيس الفارو أوريبي في القصر الرئاسي”.
قرار كاراكاس جاء ردا على قيام بوغوتا بدعوة منظمة الدول الأمريكية لدى اجتماعها في واشنطن إلى بحث شكواها من أن فنزويلا تتغاضى عن وجود متمردين كولمبيين يساريين على أراضيها.
سفير كولومبين في منظمة الدول الأمريكية لويس هويوس يقول : “ نحن نأمل إنشاء هذه اللجنة الدولية والسماح لأفرادها بزيارة كل هذه الأماكن خلال الثلاثين يوما المقبلة. المسألة عاجلة وغير قابلة للانتظار”.
العلاقات الكولومبية الفنزويلية سبق وأن جمدت في تموز يوليو من العام الماضي بعد يوم واحد من تفجر قضية الأسلحة التي اشترتها فنزويلا من السويد ووصولها إلى متمردي حركة الفارك.
كاراكاس قالت وقتها إن الأسلحة كانت مسروقة مبررة قرار تجميد العلاقات مع جارتها كولومبيا بتوقيع بوغوتا على اتفاق عسكري يسمح للجيش الأمريكي باستخدام سبع قواعد عسكرية في البلاد من أجل مساعدتها على مكافحة تجار المخدرات.
شافيز قرر وضع قوات بلاده على الحدود الكولومبية في حال التأهب القصوى لافتا إلى استعداد كاراكاس للحرب في حال قرع بوغوتا لطبولها.