عاجل

سقوط بنوك أوروبية كبرى في اختبارات التحمل المالية

تقرأ الآن:

سقوط بنوك أوروبية كبرى في اختبارات التحمل المالية

حجم النص Aa Aa

سبعة بنوك أوروبية كبرى سقطت في اختبارات تحمل الضغوط المالية، هذا ما أعلنته أمس لجنة الرقابة المالية الأوروبية في العاصمة البريطانية لندن، اللجنة كشفت عن نقص إجمالي في رأس مال البنوك السبعة، بلغ 3.5 مليار بعد أن كان متوقعا فشل عشرة بنوك في الاختبارات.
المحلل المالي فهد رشيدي اعتبر أن نتائج الاختبارات لن تحدث تغيرات كبيرة، لأن الاستشارات المالية كانت تنصح بالحذر من التعاملات البنكية، وهذا الحذر سيبقى قائما، ومرتبطا بتوفير الشفافية في تعاملات الاسواق.
 
الاختبارات شملت أكثر من تسعين بنكا في الإتحاد الأوروبي من بين البنوك السبعة الراسبة: بنك ألماني وآخر يوناني أما بقية البنوك الخمس فهي إسبانية
 
البنوك السبعة ستشهد هبوط نسب كفاية رأس المال من المستوى الأول إلى ما دون 6%، البنك الألماني الوحيد في القائمة هو بنك هايبو العقاري
“لقد تم تأميم بنك هايبو العقاري وبالتالي ما يحصل عليه البك من مساعدات  هي من أموال دافعي الضرائب التي يحتاجون إليها في الوقت الحاضر”
 
الاختبارات البنكية حملت أخبارا طيبة للبرتغال، قائمة البنوك الراسبة لم تتضمن أي بنك برتغالي
 
خوسيه سقراط رئيس الوزراء البرتغالي قال إنه يتوقع من هذه النتائج تعزز الثقة في الأسواق المالية والتي يمكن أن تساعد على ضمان أفضل الظروف للاقتصاد البرتغالي.
 
الاختبار يحلل قدرة البنوك على البقاء في حالة حدوث أزمة اقتصادية أو مالية كبرى سواء محليا أو إقليميا، والكشف عنه يرمي إلى استعادة ثقة الأسواق في النظامين المالي والمصرفي في الاتحاد الأوروبي.