عاجل

تقرأ الآن:

ديفيد كامرون يعد بالكفاح من أجل انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوربي


تركيا

ديفيد كامرون يعد بالكفاح من أجل انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوربي

الوزير الأول البريطاني ديفيد كامرون يعد من أنقرة بأنه سيكافح من أجل انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوربي معبرا عن رفضه لأطروحات المناهضين لهذا المسعى التي تعتمد على مبررات حمائية أو تقوم على أحكام مسبقة على حد قوله.

تركيا شرعت في التفاوض مع الاتحاد الأوربي من أجل الانضمام إليه منذ 2005م، غير أن المفاوضات لم تحقق تقدما ملحوظا بسببب معارضة فرنسا وألمانيا اللتين تعتبران أنقرة غير ناضجة بعد لدخول البيت الأوربي.

ديفيد كامرون قال في كلمة أمام رجال أعمال خلال اليوم الثاني من زيارته إلى تركيا:
“عندما أفكر في ما فعلته تركيا للدفاع عن أوربا كعضو في الحلف الأطلسي وما تفعله حاليا في أفغانستان جنبا إلى جنب مع حلفائنا الأوربيين، يغضبني حرمانُكم من العضوية في الاتحاد الأوربي بهذا الشكل. موقفي واضح: أعتقد أنه من الخاطئ القول إنه يمكن السماح لتركيا بحراسة الخيمة، لكن دون تمكينها من الجلوس فيها…بودي أن نعبد الطريق سويا من أنقرة إلى بروكسل”.

كامرون اعتبر انضمام تركيا عامل رخاء واستقرار للاتحاد الأوربي بفضل قدراتها الاقتصادية الكبيرة ونفوذها المتعاظم في منطقة الشرق الأوسط. وذكَّر كامرون بتصريحات الجنرال ديغول الرافضة قبل نحو نصف قرن لانضمام بريطانيا إلى الاتحاد الأوربي بسبب اختلاف تاريخها وعاداتها وذهنيتها وعدم انتمائها جغرافيا إلى القارة الأوربية.