عاجل

تقرأ الآن:

فرنسا تؤكد استمرارها في محاربة الإرهاب إثر مقتل أحد رعاياها على يد تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي


مالي

فرنسا تؤكد استمرارها في محاربة الإرهاب إثر مقتل أحد رعاياها على يد تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي

أكدت الحكومة الفرنسية أنها ماضية قدما في حربها ضد الإرهاب إثر مقتل الرهينة الفرنسي لدى القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي.

و كان التنظيم أعلن أمس الإثنين عن تصفية ميشال جيرمانو البالغ من العمر ثمانية و سبعين عاما في مالي.

من جهة أخرى وصل مساء أمس وزير الخارجية برنارد كوشنير إلى المنطقة حيث التقى بالرئيس الموريتاني في نواق شوط و سيلتقي لاحقا برؤساء مالي و النيجر لبحث سبل تكثيف الجهود من أجل التصدى لخطر الإرهاب في هذه المنطقة و قال الوزير الفرنسي لقد حاولنا مرارا الاتصال بالقاعدة و لكن لم نتمكن من ذلك. الآن قرروا قتل جرمانو و لكن لست متأكدا أنهم يقولون الحقيقة.

تنظيم القاعدة أكد في المقابل أنه قام بتصفية الرهينة الفرنسي انتقاما لمقتل بعض عناصره في هجوم على احد معسكراته شمال مالي نفذته قوات موريتانية و فرنسية مشتركة. ميشال جرمانو كان اختطف في النيجر في أبريل نيسان الماضي قبل أن يقوم عناصر من التنظيم بنقله إثر ذلك إلى مالي.