عاجل

مهمة تقنية لرائدي فضاء روسييْن خارج المحطة الفضائية الدولية

تقرأ الآن:

مهمة تقنية لرائدي فضاء روسييْن خارج المحطة الفضائية الدولية

حجم النص Aa Aa

رائدا الفضاء الروسيان فْيودور يورشيخين وميخائيل كورنيينكو يباشران اليوم مهمة خارج المحطة الفضائية الدولية تدوم ست ساعات حيث يخرجان إلى الفضاء لاستبدال كاميرا فيديو لم تعد صالحة للاستعمال في المركبة زْفِيزْدَا وإنجاز مهام تقنية أخرى، من بينها ربط المركبات الفضائية زفيزدا ورَاسْفِيتْ وزَارْيَا بواسطة ألياف.

مهمة رائدي الفضاء الروسيين فرضها فقدان المحطة الفضائية الدولية لصمامات عازلة شوهدتْ وهي تبتعد في الفضاء الخارجي عن المحطة الفضائية الدولية.

وسبق أن شوهدت في الفضاء الخارجي قطع غيار لمركبات فضائية قديمة. ويقدر العلماء عددَ مثل هذه القطع التي تلوث الفضاءَ بالآلاف، بعضها انتهى إلى السقوط في الغلاف الجوي والاحتراق.

في 2008م، فقدَ أحد رواد الفضاء حقيبة مملوءة بأدوات تقنية في الفضاء الخارجي. وانتهت الحقيبة بعد أشهر من التحليق في الفضاء إلى السقوط في الغلاف الجوي والاحتراق في شهر أغسطس 2009م.

المهمة التي يقوم بها رائدا الفضاء الروسيان خارج المحطة الفضائية الدولية تتزامن مع مرور الذكرى العاشرة لانطلاق تشغيلها.