عاجل

الشرطة الافغانية تطلق النار في الهواء لتفريق العشرات من المتظاهرين الافغان الذين خرجوا الى شوارع العاصمة تنديدا بمقتل مدنيين اثنين واصابة آخرين دهستهم سيارة ذات دفع رباعي كانت تقل اجانب بحسب مسؤولين امنيين، المتظاهرون القوا الحجارة على افراد الشرطة ورددوا شعارات الموت لاميركا، واضرموا النار في مركبتين تابعتين للسفارة الاميريكية.

وتزامنت اعمال العنف هذه مع سقوط ثلاثة جنود اميريكيين في انفجار بجنوب افغانستان في هجومين منفصلين ليرتفع عدد الجنود القتلى من قوات حلف شمال الاطلسي الى خمسة وثمانين منهم ثلاثة وستون جنديا اميريكيا ليصبح شهر تموز الحالي اكثر الشهور دموية منذ بداية العام الجاري.

في هذه الاثناء اتهمت حركة طالبان الجنرال ديفيد بتريوس قائد القوات الاميريكية في افغانستان باستهدافه المدنيين وقالت الحركة في موقع لها على الانترنت نقلته وكالة الانباء الفرنسية ان ما وصفوه بالانجاز الوحيد الذي حققة بتريوس هو قتل المدنيين منذ توليه منصبه.