عاجل

عاجل

فلوريدا تفقد ثقة مستهلكي الأسماك والسبب البقعة النفطية

تقرأ الآن:

فلوريدا تفقد ثقة مستهلكي الأسماك والسبب البقعة النفطية

حجم النص Aa Aa

إلى شواطئ ولاية فلوريدا الأمريكية وصلت آثار بقعة خليج المكسيك النفطية، حاملة معها تهديدات خطيرة للثروة السمكية في الولاية
حافلة سواح توقفت أمام مركز جو باتيس التجاري لبيع السمك، المركز الذي يعمل منذ ثلاثينيات القرن الماضي لم يعد مزدحما بالزبائن كسابق عهده، لكنه ما يزال يحظى بثقة زبائن قدامى:
“السبب الذي دعاني للتسوق هنا، هو ما يقدمه هذا المركز من ضمان عدم وجود شوائب، في المؤكولات البحرية إطلاقا”

مبيعات المركز التجاري انخفضت بنسبة أكثر من 50 في المئة هذه السنة، لكن فرانك صاحب المركز، ما يزال مصرا على الاحتفاظ بنفس عدد موظفيه الذي يتجاوز المئة موظف:
“نريد أن نتأكد دوما من طبيعة ترسبات المواد الكيميائية المضافة إلى مياه الخليج، ونريد أن نعرف مدى تأثيرها على انتاج الأسماك، لنكون قادرين على أن نعلم الزبون بكل شيء وهو أمر لا نستطيع أن نقوم به الآن”

على الرغم من قرب مركز جو باتيس من مياه خليج المكسيك إلا أن الأسماك التي يبيعها تأتي من مناطق بعيدة.
يضع فرانك علامات وإعلانات واضحة على أن أسماكه نظيفة.

سوق السمك في هذه المنطقة كانت عادة دائمة الحركة والنشاط وتعج بالزبائن، الآن تتطلع هذه السوق إلى يوم ترجع فيه مياه خليج المكسيك نظيقة لتستعيد ثقة الزبائن مرة أخرى.