عاجل

تقرأ الآن:

المعارضة البريطانية تنتقد تصريحات كاميرون حول باكستان


باكستان

المعارضة البريطانية تنتقد تصريحات كاميرون حول باكستان

موجة استياء كبيرة في باكستان، بعد تصريحات لرئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون قال فيها إنه يتعين على إسلام آباد ألا “تشجع وتصدر الإرهاب”
التصريحات التي اشعلت فتيل أزمة بين البلدين أدت إلى إلغاء رئيس المخابرات الباكستانية زيارة كانت مقررة له إلى لندن.
رئيس الاستخبارات الباكستانية السابق حميد غول أوضح أن وكالة المخابرات الباكستانية تتبع سياسة حكومة بلادها ولا تخلافها، مضيفا “إن سياستنا واضحة جدا، نحن نريد حلا سلميا في أفغانستان ، ونعتقد انه بدون السلام في أفغانستان لا يمكن أن يتحقق السلام في باكستان”

تصريحات كاميرون لم تواجه فقط باحتجاجات باكستانية بل تعرضت لانتقادات داخل بريطانيا أيضا، ديفيد ميليباند المرشح لرئاسة حزب العمال المعارض، انضم إلى حملة الانتقادات، متهما كاميرون بمطاردة العناوين ليتصدر اهتمام وسائل الإعلام بتصريحاته، مضيفا “إننا بحاجة إلى شراكة قوية مع باكستان “
على الرغم مما وصلت إليه العلاقات البريطانية الباكستانية، من المتوقع أن يزور الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري بريطانيا خلال الأيام القليلة المقبلة
دور الجيش الباكستاني على الحدود مع أفغانستان يحظى بأهمية كبيرة لدى الغرب في “الحرب على الإرهاب”