عاجل

تقرأ الآن:

الصين تسعى لخلق سينما ثلاثية الابعاد


الصين تسعى لخلق سينما ثلاثية الابعاد

النجاح الباهر الذي حققه فيلم افاتار دفع صناع السينما في الصين الى انتاج فيلم 3دي جديد في محاولة لخلق سينما رقمية خاصة بهم تحتل المركز الاول في شباك التذاكر .

الانتاج الحالي لفيلم “امبيرز اوف ذا ديب” بدأ العمل عليه كفليم ثنائي الابعاد لعرضه في نهاية العام ولكن نجاح فيلم افاتار جعهلم يغيرون الية التصوير الى ثلاثي الابعاد.

افاتار كان بمثابة مدرسة تعلم منها فريق العمل مما سهل العمل على الفيلم الجديد الذياستغرق تصويره ستة اشهر حتى ان الشركة المنتجة للفيلم عملت مع نفس طاقم العمل الذي انتج افاتار

روا اكساومبينغ:
“ان الجمهور يحب ذلك ويريد ان يرى افلاما جيدة ,فالجمهور في امريكا او اوربا يحب الافلام الثلاثية الابعادو هنالك الكثير من الافلام الثنائية الابعاد و الافلام العادية والمسارح وتكلفة تحويلها الي سينما رقمية هو مكلف اكثر من صناعة واحدة جديدة ولكن هنا في الصين التكاليف ارخص بكثير نحن بدأنا بانتاج سينما الثلاثية الابعاد “.

الامبرطورية من العمق هو عبارة عن مناورات في عالم السينما لزج الصين صناعةالافلام لذلك تم التعاون لانتاج هذا الفيلم مع شركة امريكية .وحصل الفيلم على دعم من الحكومة الصينية لتسويقه مما خفف من تكاليف الانتاج.
ويقول المنتج التنفيذي جون جانغ “ان جمهور الصين المحلي هو ثاني جمهور في العالم يتابع السينما.
ويتوقع الكثير من المميزات الايجابية في صناعة السينما الصينية.

المنتج المنفذ للفيلم جون جانغ يقول:“ان مستوى مهارات العامليين التقنيين والفنيين عالمي كما ان التكاليف هي منخفضة للغاية فمثلا تأجير الاستديو السينمائي ورواتب الموظفيين هي ليست سوآ واحد على عشرة من هوليود نحن نستخدم القليل من المال لصناعة افلام جيده و متميزة لهذا من الجيد ان نقوم بصناعة السينما في الصين .”

جيانغ هي الشركة الرئيسة وراءشركة سي جي اي
هي التي تعمل على تجميع المادة الفلميةفي مختبراتها حيث يجلس خمسة واربعون سخصا من الفنيين المميزين الذين يعملون على الرسم والتحريك الصور بالاضافة الى انتاج المِؤثرات الخاصة بافلام الثلاثية الابعاد .

ثلث شاشات السينما في الصين وحوالي الف ومئة شاشة يمكن ان تعرض افلام ثلاثية الابعاد وفقا لوكالة اكسنهوا ا الصينية

وشركات السينما تعمل الان على تهئية شاشات رقيمة متطورة اكثر مع الخطة الحديثة لصناعة السينما في الصين
وهي اقل تكلفة عن غيرها من الشاشات وتأتي بعائدات كثيرة وهذا حسب احصاءات وكالة اكسنهوا للدراسات .

وي تشو صحفية تقول:“استطيع ان اقول انني احببتها لان الافلام الثلاثية الابعاد لها احساس مختلف بالمقارنة مع الافلام العادية وخاصة في فيلم افاتار وخاصة مزج الي ماكس وتقنية الثلاثية الابعاد”.

وبالرغم من ازدهار صناعه السينما في الصين الا انها لازالت تعتبر حديثة في مجال السينما الثلاثية الابعاد.

لانغ ياني,محبي السينما :“ان السينما الرقمية وسيلة جيدة لمكافحة القرصنة على الفيلم ، وبعد كل شيء ، يمكنك الحصول على هذا النوع من االتأثيرفي السينما فقط ، وهذا هو السبب في الكثير من الناس ، والكثير من الشباب ، يحبون الذهاب االى السينما لمشاهدة الافلام .

يأمل صناع الافلام في الصين من ان يحقق فيلم امبيرز اوف ذا ديب النجاح الباهر نفسه الذي حققه افاتار.

اختيار المحرر

المقال المقبل
السينما السرية لغز سينمائي مثير

السينما السرية لغز سينمائي مثير