عاجل

تقرأ الآن:

ترحيب حذر في خليج المكسيك بنجاح "بْي بي" في سد بئر النفط نهائيا


الولايات المتحدة الأمريكية

ترحيب حذر في خليج المكسيك بنجاح "بْي بي" في سد بئر النفط نهائيا

الشركة البريطانية بريتيش بيتروليوم تعلن أنها نجحتْ في سد بئر النفط التي سببت تلوثا بيئيا غير مسبوق في خليج المكسيك وأنها طوتْ نهائيا صفحة هذه الكارثة.

سد البئر تم من خلال عمليةٍ سُمِّيتْ “ستاتيك كيل” تم بمقتضاها ضخُّ وُحولٍ ثقيلة تلاه صبُّ الإسمنت في البئر.

وكانت شركة بريتيش بيتروليوم نجحت في منتصف يوليو الماضي في وقف التسرب بوضعها غطاء على فوهة البئر الذي تدفق منه نحو 5 مليون برميل من النفط منذ أبريل/نيسان الماضي.

سكان لويزيانا الأمريكية، إحدى المناطق المتضررة من التسرب النفطي، عبرّوا عن ارتياح حذر تجاه نجاح شركة بريتيش بيتروليوم في سد البئر.

داون نونيز صاحبة محل تجاري في لويزيانا تقول:
“نحن نرحب بهذا الخبر، لكننا لا نعتقد أنه بعد ثلاثة أشهر من التسرب النفطي في الخليج ينتهي كل شيء في ظرف أسبوعين”.

بريتيش بيتروليوم نجحت إذن في سد البئر، لكنها فشلت حتى الآن في القضاء على مخاوف سكان منطقة خليج المكسيك والصيادين بشكل خاص على غرار جورج باريزيتش:
“الخبر أعطى للبعض الانطباع بأن كل شيء على ما يرام وأن بإمكان بريتيش بيتروليوم الرحيل ما دامت العملية قد انتهت، هذا هو الجانب السلبي في الأمر. أما الجانب الإيجابي فهو إمكانية مواصلة الصيد البحري”.

من جهتها أعلنت واشنطن أن ثلاثة أرباع النفط الذي تسرب في المحيط قد تم التخلص منه، في المقابل سوف يتطلب محو آثار التسرب النفطي على البيئة سنوات من الجهود المتواصلة.