عاجل

الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد ينجو من هجوم بقنبلة يدوية تعرض له موكبه في همدان شمال غرب إيران. الهجوم الذي جرى على نحو مائة متر من سيارة الرئيس الإيراني أوقع عددا من الجرحى لم يتم تحديدُه بعد.

منفذُ الهجوم ألقي عليه القبض من طرف مصالح الأمن الإيرانية، فيما شوهد محمود أحمدي نجاد بعد لحظات يلقي خطابه على الشعب كما كان مقررا دون تطرقه لمحاولة الاغتيال التي تعرض لها.