عاجل

تقرأ الآن:

وصول جثث العاملين الإنسانيين إلى كابول


أفغانستان

وصول جثث العاملين الإنسانيين إلى كابول

وصلت جثث الغربيين العاملين في المجال الإنساني الذين عثر على جثثهم في شمال أفغانستان إلى كابول. الضحايا وهم ستة أميركيين وبريطانية وألمانية يعملون في بعثة المساعدة الدولية وهي منظمة إنسانية تنشط في أفغانستان منذ سنوات. حركة طالبان التي تبنت العملية أكدت أنها استهدفت مبشرين مسيحيين. وفريق العاملين الانسانيين المؤلف من أطباء متخصصين بالطب العام وطب العيون، والأسنان إضافة إلى ممرضات، كان يقوده الأميركي توم ليتل الذي يعيش منذ زمن طويل في كابول. منظمة بعثة المساعدة الدولية تعتبر إحدى أقدم المنظمات غير الحكومية العاملة في أفغانستان حيث قامت بتقديم خدمات في طب العيون في المراكز التي تديرها خصوصا في كابول وهرات وقندهار. المجموعة كانت تسافر في سيارات رباعية الدفع بسبب وعورة المسالك الجبلية في المنطقة، وكانت عائدة من ولاية نورستان المجاورة التي تتمتع فيها حركة طالبان بنفوذ كبير، إلاّ أنهم قتلوا بعد دخولهم مباشرة في بدخشان.
الشرطة الأفغانية أشارت إلى أنّ السبب الحقيقي وراء مقتل المساعدين الإنسانيين قد يكون السرقة وليس التبشير كما تدعي الحركة. وسبق لطالبان أن اغتالت مجموعة من الموظفين الإنسانيين في صيف ألفين وثمانية.