عاجل

أوروبا تغرق في فيضاناتها بسبب موجات متزامنة من الرياح القطبية الباردة والمتوسطية الدافئة، ما سبب هطولاً للأمطار أدت إلى فيضانات في بولندا حيث سقط ثلاثة قتلى على الأقل بحسب المصادر الرسمية. كذلك سجلت العديد من الاضرار الناجمة عن الفيضانات وحالات الوفاة في البلدان المجاورة. حيث ارتفع عدد القتلى في تشيكيا يوم الاحد إلى خمسة قتلى وثلاثة في عداد المفقودين. من جهتها التأمت الحكومة التشيكية لتدارس الكارثة حيث تتجه للتعويض عن المتضررين ولإرسال قوات الجيش والقوات الحكومية لايصال مساعداتٍ عاجلة، لأكثر من أربعة آلاف وحدة سكنية متضررة. وفي الجارة ألمانيا قتل ثلاثة أشخاص في بلدة نوكيرشين الألمانية، بالقرب من الحدود التشيكية، بسبب سوء الأحوال الجوية. هذا وتستمر حالة التأهب في شرق البلاد تحسباً لأي تدهور. خاصةً وان مستويات المياه تخطت السبعة أمتار فيما لا تتعدى المترين في هذا الوقت من السنة.

المزيد عن: