عاجل

عاجل

حرائق الغابات في روسيا تهدد بتلوث إشعاعي

تقرأ الآن:

حرائق الغابات في روسيا تهدد بتلوث إشعاعي

حجم النص Aa Aa

أعترفت السلطات في موسكو وللمرة الأولى، بوصول حرائق الغابات إلى مناطق لوثها الإشعاع النووي.

كما اعترفت بزحف النيران لمناطق أخرى بها نشاط إشعاعي مثل منطقة تشيليابنسك في جبال الأورال وهي منطقة تضم العديد من المفاعلات النووية.

ويحذر الخبراء من أن تؤدي النيران و جهود إخماذها، إلى إثارة الجزيئات الملوثة بالإشعاع النووي.

وكانت هذه المنطقة الواقعة بالقرب من الحدود مع روسيا البيضاء وأوكرانيا،قد تلوثت بشكل كبير من جراء كارثة التسرب الإشعاعي من مفاعل تشرنوبيل عام 1986.

صوت
نمشي في محيط الحرائق و نخمذ النيران التي نراها،لكن هناك حرائق ضخمة يستحيل إخماذها

و رغم أن السلطات ومسئولو المحطات النووية الروس ينفون وجود أي مخاطر،غلا أن حرائق الغابات وصلت إلى مسافة ثمانين كيلومترا من منشأة لمعالجة وتخزين النفايات النووية على بعد 1500 كيلومتر شرق العاصمة موسكو.

أما في القرى المجاورة،فقد حضرت خزانات المياه أمام كل بيت،و غابت الخراطيم

صوت امرأة
ليس لدينا ما يكفي من خراطيم المياه،طلبنا ذلك من الجميع ولم نحصل على شيء

في المقابل نيران حرائق غابات روسيا لا تزال تنفث دخانها على العاصمة موسكو..فلا دخان بدون نار