عاجل

تقرأ الآن:

قرار لجنة الأمم المتحدة يُشير إلى تصاعد الأعمال العنصرية في فرنسا


فرنسا

قرار لجنة الأمم المتحدة يُشير إلى تصاعد الأعمال العنصرية في فرنسا

تصاعدٌ للأعمال العنصرية في فرنسا من دون وجود إرادة سياسية حقيقية لمواجهة أشكال التمييز العنصري، إنه قرار لجنة الأمم المتحدة للقضاء على التمييز العنصري، المؤلفة من ثمانية عشر خبيراً من عدة دول هذا الأسبوع. باريس من جهتها إنتقدت قرار اللجنة واعتبرت أعضاءها بعيدين كلّ البعد عن الواقع.

ونددت اللجنة بالسياسة الفرنسية حيال الأقليات في إطار دراسة دورية تجريها للدول المصادقة على المعاهدة الدولية للقضاء على كل أشكال التمييز العنصري لعام خمسة وستين.

مسألة الأعمال العنصرية ضدّ الأجانب في فرنسا بدت واضحة منذ بداية النقاش حول الهوية الوطنية ومكافحة الجريمة، مسائل تقنية بحتة، لكنها اتخذت منحى سياسياً بعد التصريحات المدوية التي أدلى بها الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي مؤخراً بمطالبته بسحب الجنسية الفرنسية من المدانين بقتل شرطي وبتعدد الزوجات وإخلاء المخيمات العشوائية للغجر، وبتنديده بإنتشار الجريمة في أوساط يقطنها ذوو الأصول الرومانية والبلغارية، وكذلك في أوساط الجماعات الرحل.

الوفد الفرنسي قدّم في هذا السياق المشحون تقريرًا يعدّد الإجراءات التي اتخذت منذ التقرير الأخير للّجنة في ألفين وخمسة، ويضمّ إعلاناً عن إطلاق خطة وطنية مرتقبة لمكافحة العنصرية.