عاجل

حالة الغضب في باكستان تتصاعد مع تأخر الدولة عن أعمال الإغاثة، حيث سد باكستانيون من ضحايا الفيضانات طريقا سريعا يوم الاثنين وأحرقوا القش ولوحوا بالعصي مطالبين الحكومة بمساعدتهم في الوقت الذي حذرت فيه وكالات اغاثة من بطء وصول المساعدات لملايين الأشخاص.

كما حاول عشرات من الرجال الذين يحملون العصي سد خمس حارات مرورية على طريق خارج سوكور وهي بلدة رئيسية في اقليم السند الجنوبي. وأحرق المزارعون القش وهددوا بضرب السيارات بالعصي.