عاجل

تقرأ الآن:

إيران تشرع رسميا في شحن محطة بوشهر النووية بالوقود


إيران

إيران تشرع رسميا في شحن محطة بوشهر النووية بالوقود

عملية تزويد محطة بوشهر النووية الإيرانية بالوقود بدأت، تقول الوكالة النووية الروسية ونظيرتها الإيرانية، لتصبح منشأة بوشهر، التي تثير الكثير من الجدل دوليا، محطة نووية بشكل رسمي.

تحميل مائة وثلاثة وستين من قضبان الوقود في قلب مفاعل بوشهر يجري بإشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية وسوف يستغرق حوالى أسبوعين حيث سينتهي في الخامس من أيلول/سبتمبر.

علي أكبر صالحي، نائب الرئيس الإيراني، قال إن هذا اليوم يوم مميز في تاريخ إيران الحديث، وشكر روسيا على تعاونها في بناء هذه المحطة التي كلفتْ طهران مليار دولار والتي يقول الخبراء إنها لا تشكل تهديدا فيما يتعلق بالانتشار النووي.

وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف قال الأربعاء الماضي إن محطة بوشهر النووية “محمية بشكل كامل من مخاطر الانتشار النووي”.
ومن المقرر أن تبقى هذه المحطة على مدى سنوات تحت المراقبة المشترَكة لتقنيين روس وإيرانيين.

وستحتاج إيران لشهر ونصف الشهر قبل التمكن من وصل المحطة النووية بشبكة الكهرباء الوطنية، و لـ 6 الى 7 أشهر لتستطيع العمل بطاقتها القصوى البالغة 1000 ميجاوات. ما سيسمح له بتقليص الاعتماد على المحروقات في استهلاكها للطاقة ورفع حجم صادراتها من النفط والغاز.

ويأتي البدء بتشغيل هذه المحطة النووية بعد 35 عاما على انطلاق ورشة بنائها، التي أطلقتها ألمانيا في عهد الشاه قبل توقفها بعد الثورة الإسلامية العام 1979م والحرب على العراق، الى ان استأنفتها روسيا العام 1995م.