عاجل

فيضانات جديدة في باكستان تشرد 200 ألف شخص

تقرأ الآن:

فيضانات جديدة في باكستان تشرد 200 ألف شخص

حجم النص Aa Aa

200 ألف باكستاني يتركون بيوتهم، خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، للنجاة بأنفسهم من فيضانات جديدة غمرت 4 مقاطعات في إقليم السند، جنوب باكستان، لتزيد في تعقيد الوضع الإنساني لملايين المنكوبين.
رقعة المناطق المهددة بالفيضانات قد تتسع خلال الأيام المقبلة، تقول السلطات المحلية، فيما كان يُنتظر انخفاض مستوى المياه التي تغمر خُمس مساحة البلاد.

إيصال المساعدات إلى المنكوبين يتواصل في حدود الإمكانيات الهزيلة المتاحة وفي ظل تأخر وفاء الأسرة الدولية بوعودها. ويُنتظر أن تصل اليوم مساعدات إنسانية جديدة عبر طائرات وسفن الحلف الأطلسي.

ليلى نور إحدى المتضررات من الفيضانات تقيم في الظرف الحالي عند عمها بعد أن فقدت كل شيء. وتطالب الحكومة بإعاد بناء مساكن للمشردين مثلها:
“أطلب من الحكومة أن تسجل أسماءنا وتعيد بناء بيوتنا“، وتضيف قائلة إن “أحد أكبر انشغالاتنا هو تعليم أطفالنا، لأن المدرسة لم تعد موجودة بعد أن تحولتْ قريتنا كلُّها إلى أطلال بسبب الفيضانات”.

في هذه المناطق حيث يحتشد المنكوبون في ظروف تنعدم فيها أدنى الشروط الصحية وترتفع فيها الحرارة إلى أكثر من 40 درجة مئوية، يواجه ملايين الباكستانيين لوحدهم غضبَ الطبيعة وفسادَ النظام الباكستاني وترددَ الأسرة الدولية في مساعدته بتأني وصبر تقطعهما من حين لآخر زمجرة عدد من الغاضبين قد تتسع رقعتها لتهدد نظام الرئيس زرداري.