عاجل

حاول الالاف من الافغان اقتحام قاعدة لقوات حلف شمال الاطلسي ، شمال غرب أفغانستان بعد مزاعم بأن أحد أفراد القوات الدولية قتل بالرصاص جنديا أفغانيا.

وزير الداخلية الاسباني اعلن ان حارسين مدنيين ومترجما اسباني الجنسية كانوا في “مهمة تدريب” شرطيين افغان عندما اطلق احد الطلبة ، النار وقتل الثلاثة ، مضيفا ان قوات الامن صدت الهجوم واطلقت النار على المهاجم فاردته قتيلا .

الحادث وقع في قلعة نو عاصمة اقليم بادغيس شمال شرق البلاد ، قرب الحدود مع تركمستان .

القوات الاسبانية التي اطلقت النار لتفريق المتظاهرين اصابت العشرات بجروح . متحدث باسم وزارة الداخلية في كابول انه على دراية بالاحتجاج ولكن لم تتوفر لديه المزيد من المعلومات.و كانت القوات الدولية قد فقدت في الساعات الماضية خمسة من جنودها ، فرنسيين و امريكيين و استرالي في هجمات متفرقة .