عاجل

تقرأ الآن:

مشاهد تلفزيونية لعمال منجم عالقين تحت الارض في الشيلي


الشِيلِي

مشاهد تلفزيونية لعمال منجم عالقين تحت الارض في الشيلي

مشاهد جديدة بثها التلفزيون الشيلي، تصور ثلاثة وثلاثين عامل منجم محاصرين تحت صحراء آتاكاما منذ ثلاثة أسابيع، على عمق سبعمائة متر وهم يتواصلون مع أقربائهم عن طريق كاميرا، جرى تمريرها اليهم تحت الأرض بواسطة كبسولات تزودهم بالطعام، مذ تأكد أنهم لا يزالون على قيد الحياة الأحد الماضي.

عمال منجم الذهب والنحاس ظهروا منظمين وهادئين، تارة يؤدون نشيد بلادهم الرسمي وتارة أخرى يهتفون بحياة عمال المناجم.

اليزابيت سيغوفيا – شقيقة أحد العمال المحاصرين:
“ليس أمامنا سوى الصبر. ألهمنا الله الصبر والجلد لنكون معهم عندما لم نكن نعلم أنهم على قيد الحياة، والآن هناك أكثر من سبب يجعلنا لنكون كذلك”.

جهود السلطات الشيلية مركزة الآن على الحفاظ على الصحة الذهنية والبدنية للعمال في انتظار اخراجهم.
ويتوقع أن تستغرق أعمال حفر نفق لأنقاذ العمال العالقين في قاع المنجم ما بين ثلاثة وأربعة أشهر سوف تكلف حوالي مليون ونصف المليون يورو.