عاجل

تقرأ الآن:

قلق في أوساط عراقية من توقيت انسحاب القوات القتالية الأمريكية


العراق

قلق في أوساط عراقية من توقيت انسحاب القوات القتالية الأمريكية

من المقرر أن يعلن الرئيس الاميركي باراك اوباما اليوم (الثلاثاء) انتهاء العمليات القتالية للجيش الاميركي في العراق، بعد أكثر من سبع سنوات على حرب شنها سلفه الرئيس جورج بوش الإبن. ومع أن الاستطلاعات تشير إلى أن أغلب العراقيين قد يرحبون بمبدأ الإنسحاب الأمريكي من بلادهم إلا أن عددا آخر منهم يظهر تخوفا من توقيت هذه الخطوة. فالأوضاع الأمنية التي بدأت مع دخول القوات الأمريكية للعراق تدهورت وأخذت أحيانا طابعا طائفيا أوعرقيا إضافة إلى عدة تساؤلات حول جاهزية الجيش العراقي الحالي
أحد المواطنين يقول:
“أنا أتساءل عما إذا كانت القوات العراقية بوضعها الحالي قادرة على تأمين الأمن في البلاد، تسليح الجيش والقوات الجوية غير مكتمل، قواتنا لا تزال تستخدم الأسلحة الخفيفية مثل (الكلاشينكوف) والأسلحة الثقيلة لا تكفي”
فيما تقول سيدة أخرى:
أنا لا أؤيد انسحاب القوات الأمريكية في الوقت الحالي، العراق بحاجة إلى هذه القوات، لأن الوضع الأمني هنا لا يزال غير مستقر”

مصادر متعددة للقلق الأمني في عراق مابعد الإعلان الأمريكي عن إنتهاء عملياته القتالية، قد يكون منها: تصاعد وتيرة الهجمات ضد المدنيين وسيطرة المليشيات على الأجهزة الأمنية أو طمع دول الجوار بنفوذ أكبر في العراق.

“http://arabic.euronews.net/2010/08/31/homecoming-us-troops-return-to-fort-bliss/”:وصول الجنود الأميركيين العائدين من العراق