عاجل

واشنطن تحتفل بانتهاء مهامها القتالية بالعراق

تقرأ الآن:

واشنطن تحتفل بانتهاء مهامها القتالية بالعراق

حجم النص Aa Aa

العاصمة العراقية بغداد تشهد إحتفالا أمريكيا رسميا بمناسبة انتهاء المهام القتالية للقوات الأمريكية. نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن أعلن عن نهاية عملية حرية العراق وبداية عملية الفجر الجديد.
نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن يقول : “ القوات العراقية تولت مجددا المسؤولية الأمنية لبلدها.لكن الالتزام الأمريكي مع العراق سيظل متواصلا من خلال المهمة التي تبدأ اليوم وهي عملية الفجر الجديد”.
جو بايدن أعرب عن اعتقاده أن العراقيين باتوا قريبين من تشكيل حكومتهم الجديدة داعيا الساسة العراقيين إلى وضع المصلحة الوطنية فوق كل اعتبار.
نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن يضيف : “ الشعب العراقي صوت بأعداد كبيرة ومن مختلف الطوائف. العراقيون يتوقعون حكومة تعكس نتيجة التصويت الذين قاموا به.
هذا يتطلب من الساسة العراقيين وضع المصلحة الوطنية فوق مصالحهم الخاصة. أحثهم بقوة على التحلي بشجاعة مواطنيهم عند بداية هذا المسار وإنهائه عبر تشكيل الحكومة. أنا واثق أنهم سيتوصلون إلى ذلك قريبا”. بايدن التقى بكافة زعماء الكتل الفائزة في الانتخابات ليحثهم على التسريع في تشكيل الحكومة فيما الشارع العراقي بات منقسما بخصوص مسألة الانسحاب الأمريكي.
رئيس الوزراء العراقي المنتهية ولايته نوري المالكي أكد أن القوات العراقية قادرة على توفير الأمن للعراقيين. موقف مماثل صدر أيضا عن نائب رئيس أركان القوات المشتركة العراقية الفريق الركن نصير العبادي : “ أنا لا أعتقد أن الانسحاب الأمريكي من العراق جاء بسرعة. لقد تم تدريبنا على مكافحة المتمردين والإرهابيين منذ العام ألفين وخمسة وقد تم إعدادنا لذلك من قبل قوات التحالف والأمريكيين”.
المتابعون للشأن العراقي يرون أن كلفة حرب العراق الباهظة هي التي دفعت إدارة أوباما إلى الانسحاب منه خاصة في ظل مواصلة تخبط واشنطن في المستنقع الأفغاني. عملية الفجر الجديد ملأت عناوين الصحف العراقية. العراقيون يأملون أن يكون الفجر الجديد واقعا ملموسا.