عاجل

بلير يأسف لكنه لا يعتذر في كتابه عن الحرب في العراق

تقرأ الآن:

بلير يأسف لكنه لا يعتذر في كتابه عن الحرب في العراق

حجم النص Aa Aa

نزل إلى الأسواق اليوم (الأربعاء) كتاب “الرحلة” لرئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير، الكتاب يصف العقد الذي امضاه بلير على رأس الحكومة البريطانية.
في مقاطع الكتاب يعرب بلير عن “اسفه الشديد” للقتلى الذين سقطوا في الحرب على العراق،
ناشطة في (منظمة أوقفوا الحرب) لا تعتبر أسف بلير اعتذرا

“حسنا ، أعتقد أنه من الواضح عدم وجود عتذار من بلير ، بل إنه تبرير لكل شيء فعله ،حتى أنه يتحدث عن حروب أخرى في المستقبل مع ايران. كل هذا يدل على أنه من دعاة مسلسل الحروب” بلير جدد في كتابه على انه “غير نادم على قرار خوض الحرب” معتبرا الاطاحة بنظام الرئيس العراقي صدام حسين أمرا عادلا، على الرغم من أسفه للارواح التي ازهقت” كما أقر بلير بعدم توقعه لدور القاعدة او إيران في فترة ما بعد الحرب
وانتقد بلير في كتابه بشدة خلفه غوردن براون، معتبرا فترة ترأسه للحكومة بأنها “كارثة” ومع أنه وصف براون بانه “ذكي” قال عنه أيضا إنه “مضجر” و“صعب” الطباع.
خاتمة الكتاب تتطرق لمغادرة بلير مقر الحكومة البريطانية (شارع داونينغ 10) مع عائلته. عائدات بيع الكتاب ستمنح الى جمعية خيرية تساعد الجرحى من قدماء المحاربين. حسب ما أعلنه بلير الشهر الماضي