عاجل

عادت البطالة إلى الارتفاع مجددا في إسبانيا خلال أغسطس آب وذلك بعد أربعة أشهر من التراجع، حسب البيان الذي نشرته وزارة العمل يوم الخميس والذي جاء فيه أن عدد العاطلين عن العمل ارتفع بواحد وستين ألف شخص قياسا بيوليو تموز.

وتعد نسبة البطالة في إسبانيا والتي تقدر بعشرين بالمئة ضعف النسبة المتوسطة لمنطقة اليورو.

بيانات وزارة العمل أكدت أن قطاع البناء كان الأكثر تضررا حيث سجل ارتفاع عدد العاطلين عن العمل بالقطاع بثلاثة عشر ألف شخص قياسا بيوليو، تلاه في ذلك قطاع الخدمات.

أما القطاع الزراعي فإنه كان الوحيد الذي شهد تقلص عدد العاطلين عن العمل، وذلك من خلال انخفاضه بألف وثلاثمئة شخص أو ما يمثل واحدا فاصل صفر تسعة بالمئة.