عاجل

نقابات العمال في جنوب إفريقيا تعلن تعليق إضرابها الذي بدأ قبل نحو عشرين يوماُ للمطالبة بزيادة الأجور وتحسين ظروف العمل. ومن المقرر أن يعود أكثر من مليون موظف مدني إلى مزاولة أعمالهم في الوقت الذي يواصلون فيه دراسة عرض الحكومة بزيادة الأجور بنسبة سبعة فاصل خمسة بالمائة في حين تطالب النقابات العمالية برفع النسبة إلى ثمانية فاصل ستة بالمائة رئيس اتحاد المدرسين توبيلا نتولا، يقول: “ جهودنا كبيرة، سننتظر بعض الوقت لنشاهد ماذا سنحقق على أرض الواقع، وبعدها سنرى ماذا سيحدث”
قرار النقابات العمالية يأتي بعد حوالي أسبوع من تقديم الحكومة عرضها الخامس لإنهاء الإضراب منذ بدء المفاوضات مع الموظفين في أيار/مايو الماضي.