عاجل

عاجل

وفاة ناشطة سياسية ومعارضة للنظام الشيوعي في ألمانيا الشرقية سابقا

تقرأ الآن:

وفاة ناشطة سياسية ومعارضة للنظام الشيوعي في ألمانيا الشرقية سابقا

حجم النص Aa Aa

داعية الحقوق المدنية والمعارضة الشهيرة لنظام الحكم الشيوعي فيما كان يعرف بالمانيا الشرقية “بيربل بولاي” رحلت السبت عن عمر ناهز الخامسة والستين بعد صراع مرير مع مرض السرطان، بحسب ما نقلته جمعية روبرت هافمان وهي الجمعية التي ساهمت الراحلة في تأسيسها لتصبح من اكثر المجموعات المعارضة قوة في المرحلة الاخيرة من الحكم الشيوعي، تعرضت بولاي الرسامة الى مضايقات الشرطة السرية، كما عانت من الرقابة الصارمة بسبب آرائها وانتقاداتها للنطام الشيوعي الذي حكم المانيا الشرقية.

بولاي كانت من دعاة الثورة السلمية في المانيا الشرقية وبصماتها واضحة في مسار التاريخ الحديث، فهي كانت واحدة من اكثر الناشطات السياسيات بروزا في المراحل الاخيرة قبيل سقوط جدار برلين الذي وحد شطري المانيا شرقيها وغربيها عام الف وتسعمئة وتسعة وثمانين.