عاجل

جولة المفاوضات الثانية بين الفلسطينيين والاسرائيليين

تقرأ الآن:

جولة المفاوضات الثانية بين الفلسطينيين والاسرائيليين

حجم النص Aa Aa

وسط تفاؤل حذر وعلى مدى اليومين القادمين تعقد في منتج شرم الشيخ في مصر الجولة الثانية من المفاوضات المباشرة بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو برعاية الولايات المتحدة.
 
وكان عباس ونتانياهو اتفاقا خلال اجتماعهما الاسبوع الماضي في واشنطن على الالتقاء كل اسبوعين لمدة سنة املا في التوصل الى السلام.
 
ويطغى على المحادثات المرتقبة  موضوع تجميد الاستيطان الذي أعلن الاسرائيليون عدم تمديده، فيما حذر الفلسطينيون أن مواصلة الاستيطان ستعني انتهاء المفاوضات.
 
نافتالي بينيت – رئيس تجمع للمستوطنين
“اذا قرر رئيس الوزراء وحكومته اضعاف هذا الجدار الذي نحن بصدد بنائه في الضفة الغربية فهذا يعني أنهما لن يمثلا مستقبلا شعب اسرائيل، وبالتالي ستكون الحكومة غير شرعية”
 
وكما تشدد السلطة الفلسطينية على أن السلام والاستيطان لا يلتقيان، تثير التصريحات الاسرائيلية الاستياء في نفوس الفلسطينيين، وتفقدهم الثقة في المحادثات.
 
محمود درويش – مواطن فلسطيني
“كلام نتانياهو يضر بالمحادثات مع الجانب الفلسطيني التي تعتمد أساسا على وقف الاستيطان، وتأسيس دولتين تعيشان جنبا الى جنب في كنف الاحترام. وسيزداد التباعد بيننا والاسرائيليين بقدر ما سيزيد عدد المستوطنات”.
 
في الأثناء قتل ثلاثة مدنيين فلسطينيين من بينهم عجوز في التسعين اثر قصف مدفعي اسرائيلي استهدف شمال قطاع غزة.