عاجل

يوري لوكوف عمدة موسكو و زوجته سيدة الاعمال ايلينا باتورينا في قلب الحدث الروسي . الزوجة التي تملك اكبر شركة للمقاولات، تعتبر من اغنى سيدات العالم . فهي المتعهدة الاولى لكافة المشاريع المعمارية في البلاد . المشكلة لا تكمن في الاستفادة من منصب و مكانة زوجها و من استغلالها للسلطة في تسيير اعمالها و حسب الا انها عمدت الى تدمير المباني التاريخية المعروفة في موسكو . الصحافة تحدثت كثيرا عن الموضوع في الاونة الاخيرة و خضع بعض الصحافيين للاستجواب . فقدرة المراة المالية كبيرة جدا تخول لها الوقوف قانونيا امام اي وسيلة اعلامية تتحدث عن الفضائح. الامر اغضب الكرملن و من المتوقع ان يعلق الرئيس ميدفيديف على الموضوع. الازمة السياسية ليست وليدة اليوم ، الكشف عن الفساد في ادارة عمدة موسكو الموالي للرئيس بوتين بدأت تتكشف بعد وصول الرئيس ميدفيف الى السلطة .