عاجل

فرقت الشرطة الروسية بالقوة مظاهرة كانت تنوي المعارضة تنظيمها أمس أمام مقر بلدية موسكو، للتنديد بسياسة الحكومة وسياسة رئيس بلدية العاصمة الروسية.

المتظاهرون، الذين بلغ عددهم حوالي خمسين متظاهرا، بحسب مصادر صحفية، حاولوا التجمع أمام مقر البلدية في شارع تفرسكايا، أحد أبرز شوارع المدينة، و المؤدي إلى الكرملين، لكن الشرطة منعتهم من ذلك، بحجة أن منظمي المظاهرة لم يحصلوا على الإذن كما هي عليه الحال في غالب الأحيان.

هذه السيدة تقول لقد جئنا للدفاع عن حقوقنا و دستورنا. فوفقا للدستور لدينا الحق في التظاهر و التجمع بدون أي تصريح أو رخصة، لكن السلطات تمنعنا دائما.

و أرسلت السلطات الروسية إلى مكان التجمع المئات من قوات مكافحة الشغب مدعومين بنحو خمس عشرة ألية، فيما توقفت نحو عشر شاحنات عسكرية في شارع محاذ.

هذا و اعتقلت الشرطة ثلاثين شخصا بينهم أبرز منظمي المظاهرة.