عاجل

فرنسا تتجاهل الإنتقادات وتستمر في إخلاء مخيمات الغجر وترحيلهم

تقرأ الآن:

فرنسا تتجاهل الإنتقادات وتستمر في إخلاء مخيمات الغجر وترحيلهم

حجم النص Aa Aa

على الرغم من الإنتقادات الواسعة التي تواجهها لا تزال السلطات الفرنسية تعمل على ترحيل مئات الغجر واخلاء منازلهم المؤقتة من على اراضيها

هذه بوبيني ضاحية تقع شمال باريس، ثلاثون غجريا من رومانيا وبلغاريا تم اجبارهم على اخلاء منازلهم حيث عاشوا فيها لاكثر من عامين

منظمات اجتماعية ورجال دين وحتى بعض الوزراء في الحكومة انتقدوا عملية الترحيل

اريكا لاسكوس ناشطة في مؤسسة تعنى بحقوق الانسان تقول :

“يؤسفني انهم يدمرون كل شيء،، حتى الحيوانات يعاملون بطريقة افضل من هذه المعاملة “

عمليات الترحيل ترفع من نسبة معاناة الغجر في كل مكان ولكنك تجد بعض من يؤيدها كهذه السيدة التي تصرخ قائلة” لم نطلب منهم المجىء لماذا دولهم لا تفعل شيئا لهم “.

السلطات منحت مبالغ زهيدة لهؤلاء الغجر كي يعودوا الى بلادهم،ثلاثمائة يورو للبالغ ومائة يورو للقاصر، ولكن على الرغم من هذا الكثير لايزال يحبوهم الامل بالعودة من جديد الى فرنسا

“هنا افضل.. هنا نستطيع الحصول على المال ولكن في رومانيا ليس لنا اي مدخول لا نستطيع العمل .. العيش في رومانيا امر سيء للغاية ،لا يوجد لنا هناك مأوى ماذا سنفعل ؟؟؟ يقول شاب من الغجر “

بعض ممن أخلوا مساكنهم وُضعوا مؤقتا في فنادق حتى يتم ترحيلهم ولكن حتى هذا الامر قد يزيد المسألة تعقيدا حيث ان المسؤولين في بوبيني قالوا ان مسالة الغجر مسالة سياسية وعلى الحكومة دفع تكاليف اقامتهم في الفنادق .