عاجل

ما لبث هذا الرجل ان ادلى بصوته حتى سمع دوي انفجار .
انه انفجار استهدف مركزا للاقتراع في خوست. النتيجة اغلاق مركز الاقتراع امام من فكر بالتصويت و الحصيلة قتلى و جرحى في صفوف مراقبي الانتخابات . و في شمال كابول قتل سبعة من رجال الشرطة في هجوم لطالبان على احد مكاتب الاقتراع .

هجمات طالبان توزعت في البلاد من شمالها الى جنوبها بعد توعد اطلقته بعرقلة سير العملية الانتخابية

لدواع امنية ، فقط ، اثنين و تسعين في المئة من مراكز الاقتراع فتحت ابوابها امام الناخبين . قوات حلف شمال الاطلسي لم تسلم من الهجمات ، صواريخ طالبان طالت مراكزها دون ان توقع اصابات .