عاجل

تقرأ الآن:

بابا الفاتيكان يختتم اليوم زيارته المثيرة للجدل إلى بريطانيا


المملكة المتحدة

بابا الفاتيكان يختتم اليوم زيارته المثيرة للجدل إلى بريطانيا

من برمنغهام بوسط إنجلترا، يختتم مساء الأحد بابا الفاتيكان، بنديكتوس السادس عشر زيارته الرسمية و التاريخية إلى بريطانيا.

ففي يومها الرابع و الأخير حضر البابا قداسا كبيرا أقيم في الهواء الطلق في برمنغهام، حضره حوالي ستين ألف شخص، ليشكل بذلك ذروة الزيارة البابوية.

زيارة البابا لبريطانيا تزامنت و احياء الأخيرة للذكرى السبعين لما بات يعرف بمعركة بريطانيا، و في هذا الصدد أشاد بابا الفاتيكان بدور بريطانيا في مقاومة إيديولوجية الشر لنظام ألمانيا النازية خلال الحرب العالمية الثانية، و قال:

“ بالنسبة لي كأحد الذين عاشوا وعانوا خلال الأيام السوداء للنظام النازي في ألمانيا، فانه من المهم أن أكون هنا معكم في هذه المناسبة، التي يحضرها عدد من أولئك الذين ضحوا بحياتهم، و قاوموا بشجاعة قوى إيديولوجية الشر “

و كان بنديكتوس السادس عشر وصل صباح اليوم إلى برمنغهام، حيث خص باستقبال شعبي مميز.

البابا قام بعدها بتطويب الكاردينال الإنجليزي، جون هنري نيومان، الذي تحول إلى الكاثوليكية، و هو أشهر منشق إنغليكاني يعتنق الكاثوليكية.

رجل الدين الإنغليكاني اعتنق الكاثوليكية في العام 1845، و التي اعتبرها أقرب إلى إرث آباء الكنيسة، مما تسبب بصدمة في إنجلترا، التي كانت تحكمها الملكة فكتوريا.

و تعد مرحلة تطويب الكاردينال نيومان المرحلة قبل الأخيرة، التي تسبق إعلان قداسة الكاردينال.

بابا الفاتيكان كان قد زار أمس العاصمة لندن، حيث قدم أشد اعتذار له حتى الآن، لضحايا فضيحة الاعتداء الجنسي، لبعض القساوسة على الأطفال، و تحدث عن “ العار والذل” الذى لحق بالكنيسة الكاثوليكية جراء الفضيحة.