عاجل

الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد في نيويورك لحضور اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة السنوي هذا الأسبوع. وفي مقابلة تلفزيونية دعا نجاد واشنطن للإفراج عن ثمانية معتقلين إيرانيين في الولايات المتحدة قال بصددهم إن“اعتقالهم غير قانوني”.
 
وقد أفرجت طهران الأسبوع الماضي عن سارة شورد التي كانت معتلقة مع اثنين من زملائها بتهمة التجسس بعد اجتيازهم الحدود الإيرانية بشكل غير قانوني 
سارة شورد، أطلقت نداء إلى السلطات الإيرانية، خلال مؤتمر صحفي في نيويورك، للإفراج عن زميليها اللذين لا يزالان قيد الاحتجاز في السجون الايرانية.
 
وقد بدأت في نيويورك احتجاجات من المتوقع أن تستمر على مدار الأسبوع في 
من قبل اعضاء في جمعيات أرادوا لفت انتباه الرأي العام إلى سجل إيران المتشدد
في مجال حقوق الانسان.
 
بدورها وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون أعربت عن مخاوفها من عسكرة النظام في طهران التي تمنح نفوذا كبيرا للجيش والحرس الثوري الإيراني .