عاجل

 
 
 
يتواصل الإضراب النقابي لعمال الفحم في إسبانيا لليوم الثاني على التوالي ما أدى إلى توقف عدة مناجم فحم في اسبانيا. اعتراض العمال يأتي بسبب عدم تسديد أجورهم وبسبب مخططات الاتحاد الأوروبي لإلغاء دعمه للقطاع. وكانت النقابات العمالية قد أعلنت اعتزامها القيام بمسيرة في شمال البلاد تبدأ من مدينة فيلابليفيو حتى ليون الواقعتين في شمال البلاد.
وكان قطاع المناجم قد شهد تراجعاً حاداً في العقود الأخيرة حيث كان يشغل أكثر من خمسين ألف عامل فيما تراجع لخمسة آلاف عامل حالياً نصفهم لم ينال أجره منذ شهرين.